الأمير سعود الفيصل.. في ذمة الله

9

يوليو

قالت مصادر سعودية إن وزير الخارجية السعودي السابق الأمير سعود الفيصل توفي الخميس عن سن 75 سنة.

وشغل سعود الفيصل منصب وزير الخارجية في المملكة العربية السعودية ما بين سنتي 1975 و2015.

وسعود الفيصل هو ابن الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود ووالدته الملكة عفت الثنيان آل سعود.

وتداول نشطاء سعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” و”فيسبوك”، الخميس، نبأ وفاة وزير الخارجية السعودي السابق، سعود الفيصل.

وقضى الفيصل أربعين عاما في تمثيل السياسة الخارجية للمملكة العربية السعودية، من خلال منصب وزارة الخارجية.

وكان الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، قد أعفاه  يوم 29 أبريل/ نيسان 2015 من منصبه، بناء على طلبه، وتم تعيين سفير المملكة في واشنطن عادل الجبير خلفاً له.

لكن الأمير سعود الفيصل ظل عضوا في مجلس الوزراء ومشرفا على السياسة الخارجية للمملكة بحسب الأوامر الملكية الصادرة فجر الأربعاء.

ولد الأمير سعود الفيصل في 2 يناير 1940، في منطقة الطائف. وحصل  على شهادة في الاقتصاد من جامعة برينستون الأميركية في العام 1964، واشتغل في  وزارة البترول السعودية، قبل أن يشغل منصب وكيل وزارة النفط سنة 1971.

سنة  1975، تم تعيينه وزيراً للخارجية، وذلك بعد سبعة أشهر من اغتيال والده الملك فيصل.

في السنوات الأخيرة، عانى الفيصل من عدة مشاكل صحية، ولاسيما من صعوبات في المشي والكلام.

كما نعى الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي إلى الأمة العربية والإسلامية وزير الخارجية السعودي السابق الأمير سعود الفيصل الذي وافته المنية اليوم الخميس.

وعبر الأمين العام عن “حزنه العميق لفقدان الدبلوماسية العربية والدولية فارسا نبيلا وشجاعا، طالما دافع عن قضايا أمته بكل شجاعة وبسالة، وقاد دبلوماسية المملكة بكل كفاءة واقتدار على مدى أربعة عقود”.

وتقدم الأمين العام “بخالص تعازيه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وإلى سمو الأمير محمد بن نايف ولي العهد، وإلى سمو الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد، وإلى جميع أبناء الشعب السعودي، داعيا الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وكريم غفران”. 

فيديو عن ماقدمة الامير سعود الفيصل رحمه الله

أكتب تعليق